ويتألف الفريق الذي يطلق عليه “بيغ هيرو 6” من أربعة تلاميذ مدارس تتراوح أعمارهم بين 8- 12 عاما، يجتمعون 3 مرات في الأسبوع بعد المدرسة لصناعة الروبوتات وتعلم كل شيء من البرمجة حتى التصميم الميكانيكي.

ويقول حسام زايد والد أحد أطفال المجموعة لوكالة “رويترز”، الاثنين، إن أحدث اختراعاتهم جاءت من فكرة صناعة روبوت ينجز أعمال الطهي بشكل مستقل.

ويوضح عضو الفريق آسر عصام، “أن المجموعة في البداية بحثت في تصميم رجل آلي يساعد الناس في الطبخ، لكن الفكرة كانت صعبة التنفيذ، فلجأنا إلى أمر أسهل وهو غزل البنات”.

وأشار إلى تفاصيل صناعة “روبوت غزل البنات”، موضحا أنها استغرق شهرا كاملا.

واستلهم مؤسس الفريق حسام زايد فكرة إنشاء المجموعة قبل ثلاث سنوات بعدما أظهر ابنه الصغير شغفا بالروبوتات، ويعمل نجله مبرمجا ومصمما ميكانيكيا ومصمم إلكترونيات ومنسقا للتصاميم.

ولا يكتفي فريق المجموعة بأمر صناعة الروبوتات بل يقومون بتعليم أساسياتها لآخرين، ويأملون في صناعة جيل من المبرمجين والمصممين الميكانيكيين الشغوفين بصناعة الروبوتات.

ومن المقرر أن يشارك فريق المهندسين الصغار في معرض صناع العالم في نيويورك خلال سبتمبر، وهو مؤتمر سنوي يجمع مصممي الروبوتات لعرض اختراعاتهم.

لمشاهدة التقرير المصور من خلال موقع سكاي نيوز الرجاء الضغط على رابط المصدر 

المصدر