وأطلقت غوغل يوم الأربعاء هاتفي “Pixel 2″ و”Pixel 2 XL” بقياس 5 إنش و6 إنش على الترتيب، وهما الجيل الجديد من هواتف الشركة الذكية التي أبصرت النور منذ عام وأصبحت منافسا حقيقيا لهواتف آيفون.

وعند الحديث عن مواصفات هاتف “بيكسل 2” قال ماريو كيوروز، مدير منتجات الهواتف لدى غوغل : “بإمكانكم أن تحصلوا على أقوى المواصفات سواء في Pixel 2 أو Pixel 2 XL، فنحن لا نضع المواصفات المتطورة في النسخة الأكبر من الهاتف فقط.”

ويشير ماريو هنا إلى شركة أبل التي أطلقت في 12 سبتمبر هاتفي آيفون 8 وآيفون X، حيث وفرت مزايا عادية في الأول، ووضعت مزايا أكثر تطورا في الثاني مثل شاشة OLED وميزة FaceID.

ولم تكن تلك السخرية الوحيدة لغوغل من أبل، بل سخر ماريو مرة أخرى عند التحدث عن عدم قدرة أبل على منافسة غوغل التي توفر مساحة تخزين لا محدودة للصور والفيديوهات عالية الدقة التي يلتقطها المستخدم.

وقال إن مستخدمي “بيكسل” يخزنون ضعف الصور والفيديوهات مقارنة مع مستخدمي أبل، وأضاف لو أرادوا تخزين هذا الكم من الصور على “آي كلاود” (التابعة لأبل) لنفدت المساحة خلال أول شهرين.

وعلى صعيد ساخر آخر، كان لافتا استخدام غوغل في أحد إعلاناتها لقطة فتاة تقضم تفاحة، ربما في إشارة إلى أن غوغل ستلتهم منافستها أبل، أو على الأقل ما تتمنى أن يحدث.

( سكاي نيوز )