ويحتوي الهاتف الذي يحمل اسم “أكسون إم” على شاشة في كل جهة، لكن يمكن بسطهما معا فيما يشبه الكتاب، ويمكن استخدام مهمتين مختلفتين كل منهما على شاشة في الوقت ذاته.

فبإمكانك على سبيل المثال، مشاهدة مقطع فيديو على تطبيق “يوتيوب” على شاشة، وفي الوقت ذاته متابعة حسابك على “فيسبوك” أو التحدث إلى صديق على الشاشة الأخرى.

وقال المدير التنفيذي للشركة ليشين شينج، خلال تقديم الهاتف الجديد في نيويورك، الثلاثاء، إن مشكلة الهواتف الذكية الموجودة حاليا في السوق إن حجم الشاشة قد لا يساعدك على فعل كل ما تريد فعله.

وتابع: “على مدى السنوات الماضية، تطورت التكنولوجيا المتنقلة والعادات الاستهلاكية، لكن الهواتف الذكية اختلفت بشكل طفيف حتى الآن”.

وهذا النوع من الشاشات ليس السبق الأول لشركة “زد تي إي”، حيث إنها أول من أنتج هاتفا زجاجيا بالكامل، وأول من استخدم خاصية اللمس ثلاثي الأبعاء، والكاميرا الأمامية المزدوجة.

وسيتم طرح الهاتف الجديد في الأسواق الأميركية نوفمبر المقبل، وسيباع مقابل 725 دولارا.

سكاي نيوز