وأعرب كثيرون عن خشيتهم من أن الهاتف الجديد، الذي وعدت به أبل زبائنها في مؤتمرها للإعلان عن آيفون 8 في 12 سبتمبر الماضي، لن يكون متاحا بسهولة، وربما يتأخر طرحه إلى مطلع عام 2018 بسبب الطلب عليه.

وما يعزز هذه الشكوك عدم نفي أو تأكيد الرئيس التنفيذي لشركة أبل تيم كوك هذه الشائعات في آخر مقابلة صحفية، إذ اكتفى بالقول: “سنرى ما سيحدث”.

وقال كوك في مقابلة مع موقع “بوزفيد”، بشأن ما إذا كانت الشائعات بخصوص نقص مخزونات الجهاز الجديد صحيحة، إن الشركة “ستعمل بجد قدر الإمكان لتوفير أكبر عدد ممكن من الأجهزة”.

وبينما يتخوف كثيرون من الانتظار قترة طويلة قبل الحصول على آيفون X، أوضح كوك أنه “لن تكون هناك مشكلات في الحصول على الهاتف الجديد”.

وتفتح شركة أبل الباب أمام زبائنها للطلب المسبق على جهاز آيفون X في 27 أكتوبر، على أن يكون متاحا في الأسواق بعد أسبوع من هذا التاريخ على أبعد تقدير.

سكاي نيوز