ونقلت رويترز عن شهود أنهم رأوا دماء على الأرض والسلالم، وقال مستشفى سان فرانسيسكو العام إنه استقبل “عدة ضحايا”.

ودعت شرطة منطقة سان برونو المواطنين في رسالة عبر تويتر إلى الابتعاد عن المبنى الذي يوجد به مقر يوتيوب المملوكة لغوغل التابعة لمجموعة ألفابت.

وأظهرت لقطات لتلفزيون محلي موظفي يوتيوب يخرجون من المبنى رافعين أياديهم.

سكاي نيوز