عزّز كفاءة المكتب الكلّية مع نظام HVAC

أخر الاخبار

عزّز كفاءة المكتب الكلّية مع نظام HVAC

 

 على مر التاريخ، كان الناس يعملون بالدرجة الاولى في الهواء الطلق. الحقيقة الجديدة هي أننا نقضي معظم حياتنا العملية في الداخل. وتظهر الإحصائيات المأخوذة من المسح الوطني لأنماط النشاط البشري (NHAPS) أن الناس يقضون حوالي 90 بالمئة من ساعات استيقاظهم في أماكن داخلية. الى ذلك، يقضي الأشخاص العاديون أكثر من 13 عاماً من حياتهم في العمل وفقاً لتحليل واحد من HuffPost Australia.

 

في الوقت نفسه، أعاد التقدم التكنولوجي رسم حياتنا اليومية. أصبحت المدن ذكية، وكذلك المباني، وأصبح مكان العمل في المستقبل ذكياً. ووفقًا لـ"أفضل 6 اتجاهات مستقبلية للعمل" من قبل شركة Gartner، وهي شركة أبحاث واستشارات عالمية، فإن أماكن العمل ستصبح ذكية.

 

إن تطور نظام HVAC، الذي يُعتبر أحد العناصر الرئيسية لإدارة المباني، هو مسار الطبيعة مع هذا الاتجاه. من أجل تحقيق ذلك، هناك ثلاثة شروط رئيسية ضرورية لأنظمة HVAC؛ زيادة إنتاجية الموظفين، وتلبية احتياجات مباني المكاتب من خلال السمات، وتعزيز كفاءة الطاقة والاقتصاد.

 

هواء صحي لتعزيز الأداء في الأعمال

يقضي العاملون العاديون ثماني ساعات في اليوم، يتنفسون الهواء من المكتب. لذلك، من الواضح أن جودة الهواء الداخلي (IAQ) للمكتب تؤثر على أداء العمل.

 

في عام 2015، وجدت دراسة أجرتها جامعة هارفارد أن الإنتاجية وجودة الهواء الداخلي في المكتب مرتبطان ارتباطاً وثيقًا. وبمقارنة لأداء الموظفين العاملين في "الهواء الصحي" مع اولئك العاملين في "الهواء الملوث"، تبيّن أن الذين يعملون في الهواء الصحي يكسبون مبلغاً إضافياً قدره 15500 دولاراً إضافياً سنوياً.

 

الى ذلك، تم تحسين نتيجة الوظيفة المعرفية بنسبة 50٪ عندما تم تخفيض مستوى ثاني أكسيد الكربون في المكتب من التركيز الطبيعي البالغ 1400 جزء في المليون إلى 600 جزء في المليون وفقاً لدراسة أجرتها جامعة هارفارد.

 

لذلك، تحتاج المكاتب إلى إدارة جودة الهواء في الداخل من خلال الحفاظ على درجة الحرارة المحددة عن طريق ضبط اتجاه الرياح تلقائياً أو استخدام جهاز استشعار لاكتشاف عدم وجود أي شخص وإيقاف التشغيل.

 

تقسيم المناطق حسب الطلب لتلبية الاحتياجات المختلفة للمباني

من مباني المكاتب الكبيرة إلى المكاتب الحكومية والشقق على هيئة استديوهات في المدينة، تتنوع أماكن العمل الحديثة من حيث النوع. حتى بيئة العمل الفردية تتكون من عدة مساحات متميزة تلبي احتياجات أنواع العمل المختلفة. لذلك، يجب أن تكون المكاتب المرنة قادرة على تطبيق أنظمة التدفئة والتهوية وتكييف الهواء (HVAC) المحسنة لتوجيه المبنى وخصائص المساحة الداخلية.

 

على سبيل المثال، قامت شركة IberEspacio في إسبانيا بتصميم أجهزة التحكم الحراري للمساحة وتصنيعها. كان التحدي الأكبر الذي واجهته الشركة هو التحكم في المناخ الداخلي للمكاتب والمختبرات. نتيجة لذلك، اختارت IberEspacio نظام HVAC الذي يمكنه إدارة تدفق الهواء بمرونة حسب المساحة المستخدمة.

 

في حالة المباني المكتبية الواقعة في وسط المدينة، هناك العديد من التحديات البيئية التي يجب التغلب عليها بسبب المباني المحيطة وتعداد السكان. في هذا الإطار، بدأت WeWork، وهي شركة عقارية تجارية عالمية توفر مساحات عمل مشتركة، في مشروع التجديد التاريخي لمكتب Aviation House في لندن. وباتخاذ الخصائص الإقليمية في عين الاعتبار، قام المكتب بتركيب نظام HVAC ليلبي مستوى الضوضاء المسموح به.

 

تعظيم كفاءة الطاقة والتكلفة

وفقاً لتوجيهات "أداء الطاقة للمباني" الصادرة عن المفوضية الأوروبية، فإن المباني مسؤولة عن 40 بالمئة من استهلاك الطاقة في أوروبا. من جهتها، تقول إدارة معلومات الطاقة الأمريكية (EIA) أيضاً إن المباني التجارية تستهلك جزءاً كبيراً من الطاقة في الولايات المتحدة بسبب زيادة استخدام المعدات الكهربائية الحالية وإدخال أنواع جديدة من المعدات المكتبية ومعدات الاتصالات.

 

لحسن الحظ، يمكن أن تساعد التطورات في أنظمة HVAC أصحاب المباني على توفير الطاقة من خلال التنبؤ باستهلاك الطاقة في المستقبل. وطُلب من برج CIBIS 9، وهو مبنى بارز وحاصل على شهادة LEED® Platinum في جاكرتا، وضع نظام تكييف هواء عالي الكفاءة بإمكانه أن يقلل من طاقة التشغيل. اختار المبنى أفضل الحلول من خلال محاكاة ومقارنة استهلاك الطاقة قبل التركيب.

 

إضافة الى ذلك، يمكن أن يوفر برج CIBIS 9 الكلفة بدعم من مرحلة التصميم والتطوير والبناء. نظراً لكون المبنى يقدم حل HVAC الكلي، يمكن للعميل الاستفادة من خدمة الصيانة السلسة. الى ذلك، يساعد نظام الفواتير الدقيق لكل مستأجر على منع التكلفة غير الضرورية.

 

نظام HVAC المخصص للمكتب من إل جي

أطلقت LG Electronics، وهي شركة ذات شهرة عالمية للأجهزة المنزلية والتكييف، مجموعة من أنظمة HVAC المخصصة لتحسين الكفاءة وتقليل الكلفة الإجمالية للملكية (TCO) للمكتب. كما أدخلت الشركة سلسلة Multi V لتوفير مزايا التدفق المتغير للمبردات (VRF) لمباني المكاتب.

 

ولتحسين بيئة العمل، تقدم إل جي Multi V AHU وMulti V Dual Vane 4 Way Cassette. وفي هذا الإطار، فإن Multi V AHU الذي يوفر التهوية والتبريد والتدفئة، يحافظ على تركيز ثابت لثاني أكسيد الكربون لتوفير هواء داخلي لطيف. أما Multi V Dual Vane 4 Way Cassette فيقوم بضبط درجة حرارة الرياح المباشرة وغير المباشرة لخلق بيئة عمل مريحة وفعالة. بالإضافة إلى ذلك، فإنه يوفر هواءً نقياً من خلال مجموعة وجهاز تنقية الهواء المتطور من إل جي والذي يحقق معدل توصيل الهواء النظيف (CADR) البالغ 692.2 قدماً/ دقيقة.

 

يفيد نظام HVAC من LG الاستشاريين بمنتجات تراعي خصائص المساحة. مع وحدة خارجية واحدة، يمكن لـMulti V 5 تشغيل كل من التبريد والتدفئة في نفس الوقت. على سبيل المثال، يمكن أن يوفر Multi V 5 التبريد في غرفة الكمبيوتر وغرفة جهاز الاتصالات مع ناتج حرارة مرتفع توازياً مع توفير التدفئة في غرف المكاتب العامة. وبهذه الطريقة، يمكن تلبية الاحتياجات المرنة والوظيفية والمتعددة الأغراض للمبنى.

 

بالإضافة إلى ذلك، تقدم LG دعماً وخدمة رائعة خلال التثبيت وبعده وهو ما يعد مساعدة كبيرة لكل من أصحاب المباني والمستشارين. إضافة الى ذلك، تقدم LG "تحليل محاكاة الطاقة" لمساعدة العملاء على مقارنة استهلاك الطاقة. إضافة الى ذلك، يمكن للعملاء الحصول على الدعم الفني في الوقت المناسب والتدريب في الموقع لفريق التثبيت.

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -