أخر الاخبار

الجناح البرتغالي يسلط الضوء على الثقافة والتواصل في معرض دبي 2020

 


تحت شعار "البرتغال، عالم في بلد واحد"، سعى الجناح البرتغالي في معرض  دبي الذي طال انتظاره، إلى إبراز ثقافة البلد وتراثه الغني، ألا وهما نتاج قرون من التجارة والتعددية الثقافية.

تشكل الأجنحة التي تقترن بال192 دولة المشاركة في هذا المعرض العالمي، فرصة لابراز أفضل الأعمال الحرفية والتكنولوجيا والابتكارات التي يتميز بها كل بلد.

وقد صمم الجناح البرتغالي، تحت اشراف المهندس المعماري ميغيل سارايفا، على شكل كارافيل، وهي سفينة ترمز إلى ارتباط البرتغال بالعالم وميلها للمغامرة ولاكتشاف حضارات جديدة. لهذه الغاية، تم دمج مواد مثل الفلين، والبلاط الأزرق التقليدي المرسوم يدويًا والمعروف باسم Azulejo.



"ما من وسيلة فعالة للترويج لصورة البرتغال المبتكر، المدهش، المنفتح والمليء بالمواهب عبر الحدود الا معرض دبي 2020"، كما صرح المفوض العام البرتغالي لمعرض 2020 ، لويس كاسترو. "تقدم البرتغال نفسها كدولة ربطت يوما العالم عبر البحر، وشاركت بتطوير العولمة، وما زالت حتى يومنا هذا منفتحة تمامًا على العالم، والتنوع، والثقافة.

وأضاف كاسترو : "من خلال جناح البرتغال وبرنامجه المخصص، نهدف إلى عرض أفضل ما يمكن لبلدنا تقديمه من الوجهات السياحية إلى الثقافة، ومن العلوم إلى ريادة الأعمال ،ومن الابتكار إلى التقنيات الجديدة، ناهيك عن الأزياء والمجوهرات والتصميم وفن الطهي، ومن هنا أود التشديد على أن السر خلف كل هذا الابداع هو الموهبة".

تمركز الجناح في منطقة "الاستدامة"، ومن خلاله، تمكن الزوار من القيام برحلة تجريبية تفاعلية مستوحاة من ثلاثة محاور: التنوع والاستدامة والفرص.



وفي الطابق الأول، تمكن الزوار من استكشاف المشاهد الطبيعية الخلابة للبرتغال وتراثها والهندسة المعمارية والتقنيات المبتكرة. أما الطابق الثاني، فقد تحول لمكان يجتمع فيه الزوار حول مائدة مطعم Al-Lusitano، الذي يديره الشيف الأرجنتيني شاكال، والذي يروج لفن الطهي في البرتغال. وقد تمكن الزوار من تذوق فطائر كاسترد البيض الشهيرة وأطباق المأكولات البحرية التقليدية ومجموعة مختارة من 200 نوع من النبيذ.

وللتعبير عن مهمته خلال هذا المعرض، أكد شاكال أن هدفه هو "عرض البرتغال بأكملها على الطاولة، من الشمال إلى الجنوب وصولاً إلى الجزر، عبر اظهار أفضل المنتجات والعلامات التجارية. وإنه لشرف لي أن أكون قادرًا على تمثيل البلاد بهذه الطريقة".

ولاكتمال هذه التجربة، كان لا بد من اقامة متجر Portugal Concept ، وهو عبارة عن منصة طورتها وكالة التجارة والاستثمار البرتغالية (AICEP) ، للترويج لـ 40 علامة تجارية برتغالية تقدم أفضل المنتجات المصنوعة يدويًا. يضم المتجر 170 منتجًا من مختلف القطاعات، بما في ذلك الحرف اليدوية والمنتجات الغذائية التقليدية والديكور المنزلي والأزياء.



برنامج فني للجناح البرتغالي تميز باحيائه أحداثا وحفلات جديدة كالاحتفال باليوبيل الذهبي لدولة الإمارات العربية المتحدة من خلال عروض تقليدية لـ Cante Alentejano - وهو تعبير موسيقي برتغالي عبر عنه موسيقيا حوالي ال30 مطرب.

قال Henriques "شكل عرض الCante Alentejano فرصة فريدة لإظهار التراث الثقافي البرتغالي الغني للعالم، وفي هذه الحالة المعترف بها من قبل اليونسكو كتراث ثقافي غير مادي للبشرية. إنه لفخر كبير أن تشارك البرتغال في اليوبيل الذهبي ، الذي يمثل لحظة تاريخية لدولة الإمارات العربية المتحدة".

لمزيد من المعلومات، يمكنكم زيارة الموقع الالكتروني التالي: www.portugalexpo2020dubai.pt

احتفال العيد الوطني البرتغالي: https://bit.ly/3niSOk7

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -