أخر الاخبار

مجموعة فاطمة الباكستانية توقع صفقات بقيمة مليار دولار مع شركات سعودية وصينية في إكسبو 2020 دبي


 وقّعت مجموعة فاطمة، وهي إحدى التكتّلات الصناعيّة الأسرع نموًا في باكستان، مذكرتي تفاهم تفوق قيمتهما مليار دولار أمريكي مع اثنين من أصحاب المصلحة الرئيسيين في مجال الزراعة على مستوى العالم - شركة صناعة الآلات الوطنية الصينية من الصين وشركة صرح التقنية من المملكة العربية السعودية.

جرى التوقيع الرسمي على الشراكة التجاريّة في جناح باكستان ضمن إطار أسبوع الزراعة المستمر في إكسبو 2020 دبي. تترأس مجموعة فاطمة مبادرة تحويل الزراعة في باكستان لتتحوّل إلى سلة العالم الغذائيّة. وعُرفت هذه المجموعة بانها التكتل الصناعي الأسرع نموًا في باكستان حيث حقّقت عائدات تزيد عن مليار دولار في صناعات مثل الأسمدة والطاقة والمنسوجات والسكر والأسمنت واستثمارات رأس المال الاستثماري.

وفي هذه المناسبة قال ميان فؤاد أحمد مختار، رئيس مجلس إدارة مجموعة فاطمة والرئيس التنفيذي لشركة فاطمة للأسمدة المحدودة "بصفتي رئيسًا لتكتل باكستاني رائد، تكمن رؤيتي في جلب الزراعة الدقيقة الحديثة إلى باكستان. نحن كدولة ننعم بإمكانيات هائلة وأنا أؤمن بشدّة أنه مع الشركاء المناسبين يمكننا إحداث فرق كبير ليس فقط في مجال الأمن الغذائي في باكستان إنّما على مستوى المنطقة بأكملها. نحن ممتنون لنظيرينا الصيني والسعودي اللذين وضعا ثقتهما وإيمانهما فينا. آمل أن تؤدي هذه الخطوة الهامّة إلى المزيد من الشراكات وفرص الاستثمار في المستقبل."

ستساهم شركة صناعة الآلات الوطنية الصينية كشريك تقني في تكييف الآلات الزراعية الدقيقة والذكية مناخيًا، وتحسين البذور عالية الغلة، ومدخلات المحاصيل الأخرى في باكستان. بالإضافة إلى ذلك، تُعدّ شركة صرح التقنية شريكًا رئيسيًا حيث ستستثمر في تطوير سلسلة قيمة زراعية حديثة تشمل الإنتاج المستدام لمحاصيل الحبوب ومعالجتها وتخزينها وتسويقها وتصديرها للمساعدة في ضمان الأمن الغذائي الإقليمي.

إنّ أكثر من 20٪ من ناتج باكستان المحلي الإجمالي مرتبط بالزراعة ونحو 64٪ من الموارد البشرية مرتبطة بها. من المحتمل أن يؤدي هذا التعاون إلى إطلاق قدر هائل من موارد الأراضي غير المستغلة في باكستان وذلك من خلال زراعة الأراضي البور من أجل الإنتاج المستدام لمحاصيل مثل الأرز والشعير والشوفان وحزم العلف للماشية وصناعة الألبان في إطار مبادرة الزراعة المشتركة.

ستكون مجموعة فاطمة بالإضافة إلى هيئة تنمية التجارة الباكستانية في الجناح الباكستاني في إكسبو 2020 دبي طوال الأيام الأربعة المقبلة، حيث تعقدان مجموعة من الفعاليات التي تسلّط الضوء على التزامها بالمساعدة في ضمان الأمن الغذائي الإقليمي، والابتكار الزراعي، وتمكين المرأة في قطاع الزراعة في باكستان.

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -