أخر الاخبار

" تكلا ستركتشرز" من "تريمبل" يسهل من عمليات التصميم في مشروع "متحف المستقبل

 


الحل يمنح المشروع تصميمياً وتفاصيل عالية الدقة 


كشفت "تريمبل" (Trimble)، الشركة العالمية الرائدة في مجال تكنولوجيا الإنشاءات والمدرجة في بورصة ناسداك تحت الرمز (NASDAQ:TRBM)، عن مساهمة حلولها في تحسين وتبسيط التفاصيل وسير العمل في مراحل تصميم وإنشاء وتنسيق مشروع "متحف المستقبل" في دبي، المقرر افتتاحه في 22 فبراير 2022. وتم بناء هذا المشروع باستخدام أحدث تكنولوجيا وبرمجيات البناء، بما فيها الحل الرائد "تكلا ستركتشرز" (Tekla Structures) من "تريمبل".

 


ونظراً لحجم المتحف وتعقيد تصاميمه، تم استخدام كميات كبيرة من البيانات خلال مرحلة التصميم، حيث أدخلت شركة "إيفرسنداي" (Eversendai) الحل البرمجي "تكلا ستركتشرز" لتبسيط سير العمل وتزويده بالمتطلبات التي تستلزمها الواجهات الدقيقة للمباني.

 

كما استخدمت "إفرسنداي" أداة تشاركية سحابية من محفظة "تريمبل" لتحديد التعقيدات المحتملة في مختلف العمليات مثل تشييد وتركيب الأسقف والواجهات الخارجية والأعمال الميكانيكية والكهربائية والصحية، والخرسانة الإسمنتية المسلحة. وأتاح استخدام البرمجيات السحابية لشركة المقاولات إيجاد الحلول المناسبة للمشكلات التي برزت في المرحلة الأولية من التصميم، ما أدى إلى توفير الكثير من الوقت والموارد.

 

واستخدمت فرق المشروع المختلفة العديد من الحلول التقنية من "تريمبل" خلال مختلف مراحل تشييد "متحف المستقبل"، حيث تم استخدام تقنية "تريمبل كونكت" (Trimple Connect) كبيئة بيانات مشتركة (CDE)، ونظام "سيسكيو" SysQue لتصميم الجوانب الميكانيكية والكهربائية والصحية.  وأثبت الحل "تكلا ستركتشرز" أهميته في تصميم هيكل المتحف شديد التعقيد، كما تم استخدام الحل "روبوتك توتال ستيشنز" (Robotic Total Stations) لأتمتة التصاميم في موقع المشروع. وساهمت حلول "تريمبل" المتطورة في تقليص دورات إعادة العمل بنسبة تصل إلى 65%، وزيادة الإنتاجية بنسبة 50% وخفض استهلاك الطاقة الإجمالية بنسبة 25%.

 


وقال سرينيفاسا راو فيبارلا، المدير العام للتصميم والهندسة في "إيفرسنداي للهندسة" في الشرق الأوسط بريطانيا ورابطة الدول المستقلة: لعب "تكلا ستركتشرز" دوراً مهماً في إنجاح مشروع "متحف المستقبل" نظراً لقدرته العالية في مجال النمذجة ثلاثية الأبعاد ومرونته في فتح خيارات واجهة برمجة التطبيقات التي منحتنا حيزاً كبيراً لاستكشاف وتطوير الإجراءات الروتينية للقيام بالنمذجة والتفاصيل بدقة خلال فترة زمنية قصيرة نسبياً وبدرجة عالية من الدقة. ومع الأخذ في الاعتبار التعقيدات في هندسة وشكل هيكل المتحف، فضلاً عن توفير متطلبات البناء متعددة المراحل المحددة مسبقاً لتحليل نمذجة الحواسيب في الهندسة والعلوم، فقد لعب "تكلا ستركتشرز" دوراً حيوياً في إنجاز العمليات الهندسية والتفصيلية ضمن المواعيد النهائية المحددة للمشروع".

 

وأضاف فيبارالا: "عززت إدارة نمذجة معلومات البناء باستخدام برمجيات" تكلا" من كفاءة المشروع ودقته وعملية إدارة الوقت فيه".

 

بدوره، قال بول واليت، المدير الإقليمي لشركة "تريمبل سوليوشنز" في الشرق الأوسط والهند: "يشرفنا أن نكون جزءاً من هذا المشروع الإنشائي الحديث، والافتتاح المرتقب لأحد أجمل المتاحف في العالم. وساهمت التطورات التكنولوجية في تعزيز الحلول الرقمية عبر أساليب متنوعة في قطاع البناء. واستخدمت شركة "ايفرسنداي" حلول "تريمبل" بكفاءة في كافة مراحل عملية البناء، ونحن فخورون بالكيفية التي حسن من خلالها منتجنا بشكل كبير سير العمل في المشروع. ونحن نشجع على تبني مثل هذه التقنيات المتقدمة واستخدامها في المشاريع الإنشائية".

 

وسيكون هيكل "متحف المستقبل" الأخاذ والممتد على مساحة 30 ألف متر مربع، بمثابة مساحة لعرض مختلف الابتكارات والتقنيات الجديدة، كما سيضم مركزاً للأبحاث ومختبراً وقاعة للاحتفالات.

 


وبالإضافة إلى "متحف المستقبل" في دبي، تم استخدام حلول "تريمبل" أيضاً في تنفيذ مشاريع أيقونية أخرى مثل "برج خليفة" و "ون زعبيل" ومترو الرياض ومركز الملك عبد الله للدراسات والبحوث البترولية ومركز الملك عبد العزيز الثقافي العالمي ومحطة مترو عدلي منصور في مصر وجناح دولة الإمارات في "إكسبو 2020 دبي".

 

وأصبحت "تريمبل" واحدة من الشركات العالمية الرائدة في تقديم حلول البناء المتنامية عبر تقديمها مجموعة واسعة من حلول تكنولوجيا البناء الذكية للملاك وشركات الهندسة والمقاولات والهندسة المعمارية والمقاولين من الباطن. ويشتهر منتجها الرائد " تكلا كونستركشنز" بكونه واحداً من أكثر الحلول البرمجية تطوراً في مجال نمذجة معلومات البناء والهندسة الإنشائية على مستوى العالم.

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -