أخر الاخبار

Raayi : "قطاع التطبيقات الذكية في الإمارة الأكثر ابتكاراً عالمياً" إطلاق ورشة تحسينات في منصة Raayi الرقمية تماشياً مع مسيرة التحول الرقمي في الامارات

 


 أعلن تطبيقRaayi ، أول تطبيق من نوعه في المنطقة، أن دبي كرّست مكانة ريادية عالمياً على خارطة التطبيقات الرقمية من خلال كوكبة من التطبيقات الذكية المبتكرة في مختلف القطاعات. وعزت الشركة هذا التطور الحاصل في قطاع التطبيقات الذكية في دبي الى جهود الامارة الحثيثة ورؤيتها بعيدة الأمد في مجال التحول الرقمي منذ الإعلان الرسمي للتحول الذكي في دبي في شهر مايو من العام 2013.

جاء هذا التصريح في وقت أعلن فيه تطبيق Raayi  المتخصص في مجال التعهيد الجماعي للتوصيات والمراجعات، عن إجراء سلسلة نوعية من التحسينات في منصته الرقمية لتعزيز تجربة المستخدمين الكلية والمشاركة المجتمعية.

ومع التزايد المتنامي لتأثير المراجعات ومنصات التوصية على قرارات المستهلكين الشرائية، ستعمل التحسينات التي شهدها تطبيق Raayi في ترقية تجارب المستخدمين عبر التطبيق من خلال توفير حزمة من الميزات المبتكرة والأكثر فعالية وسلاسة.

ويندرج ضمن ورشة تحسينات التطبيق، تقديم مركز الإلهام (Inspiration Hub)، الذي يعتبر غني بالمحتوى ويتميز بإتاحته للمستخدمين سهولة الوصول إلى الأنشطة التجارية الموصى بها اعتمادًا على ما يبحث عنه المستخدم واستنادًا إلى تجارب الآخرين.

كما تعمل ميزة (Curations) المحسنة على إنشاء قوائم الأنشطة التجارية الموصى بها ومشاركتها في جميع القطاعات والخدمات، حيث تسهّل هذه الميزة العثور على منافذ نوعية مطلوبة من المستهلكين ومفضلة لديهم.

وتشمل ميزة (Expert Write-ups) عمليات الكتابة من الخبراء فضلاً عن استطلاعات المستخدمين والتي تشمل رؤى تفصيلية لبعض أهم موضوعات الشراء في الإمارة. وتهدف هذه الميزة الى تزويد العملاء بالمعلومات الصحيحة وذات الصلة المتعلقة بمشترياتهم المخطط لها.

ومن ناحية أخرى، ستعمل استطلاعات الرأي (UsersPolls) كقناة تمكّن المستخدمين من مشاركة آرائهم حول المنتجات والخدمات والشركات من خلال تصنيفها. وتأخذ هذه الوظيفة نبض المجتمع من خلال السماح للمستخدمين بالتصويت لأعمالهم المفضلة في أي من استطلاعات الرأي الجارية، وفي النهاية تحديد الأعمال التي يشعر مستخدمو Raayi بأنها الأكثر موصى بها.

وتشمل الميزات الأخرى التي تم نشرها سجل النشاط (Activity Log) ولوحة المناقشة (Community Board )، حيث يبقي سجل النشاط المستخدمين على اطلاع دائم بتوصيات أصدقائهم والأشخاص الآخرين الذين يتابعونهم على التطبيق.  ويقوم مستخدمو Raayi بمساعدة بعضهم البعض والتفاعل مع بعضهم البعض من خلال طرح الأسئلة ذات الصلة بالمجتمع والإجابة عليها.

كما تم تطبيق ميزة مجتمعي (My Community) الجديدة للمساعدة في تخصيص التجارب ضمن مجتمعي، ما يمكن المستخدمين تحديد الأشخاص الذين يريدون متابعتهم، مما يسمح لهم بالتوصية من خلال معلومات Raayi  ورؤية منشورات أصدقائهم فقط أو الأشخاص الذين يثقون بآرائهم. ويوضح هذا جهود التطبيق لتلبية أذواق الأفراد وتفضيلاتهم، بالإضافة إلى تزويد المستخدمين بإمكانية الوصول إلى المعلومات والآراء من شبكتهم الأكثر ثقة.

بدوره، قال "ستيفان طوبيا"، المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة   Raayi: "نخطط منذ إطلاق Raayi لتوسيع إمكانات التطبيق باستمرار لتلبية الاحتياجات المتطورة لمجتمع دبي. ونحن على ثقة من أن الميزات الجديدة ستزيد من المشاركات والتفاعلات على المنصة، والأهم من ذلك أنها ستعمل على تمكين مستخدميها. ونطمح الى مساعدة المستهلكين على اتخاذ قرارات شراء أفضل وأكثر ذكاءً، وهو هدف ينعكس في كل هذه الميزات التي أضفناها حالياً".

وأضاف طوبيا: "بينما نمضي قدمًا، سيتم إجراء المزيد من عمليات الدمج بالتعاون مع منصات المراجعة الأخرى حتى يتمكن مستخدمونا من الوصول إلى جميع المعلومات التي يحتاجون إليها في مكان واحد".  

وأضافت Raayi مؤخرًا وظيفة تجميع ذكية تجلب المراجعات من المصادر الشهيرة مثل غوغل وغيرها، وتعرضها في موجز واحد ومبسّط. وتحمل هذه الميزة سمة مميزة حيث إنه لا يتعين على العملاء البحث في المراجعات عبر الإنترنت يدويًا، أو الاعتماد على حدسهم من خلال وظيفة التجميع الذكية.  

واختتم طوبيا بالقول: "توفر كل هذه الميزات الجديدة لمستخدمي Raayi وعملائها والشركات على حدٍ سواء وصولاً موحدًا مناسبًا إلى مجموعة متنوعة من المحتوى. وبالنسبة للعملاء، يعني هذا الوصول إلى مدخلات أكثر شمولاً وفائدة حول مختلف المنتجات والخدمات التي ستساعدهم في قرارات الشراء الخاصة بهم. كما تمكّن الشركات من استخدام هذه الميزات لمراقبة وتحليل وإدارة ملاحظات العملاء بسهولة. ومع هذه الميزات الجديدة، من المتوقع أن يكرس التطبيق موقعه الريادي كمركز شامل للتعهيد الجماعي في مجال التوصيات ومراجعات الأعمال عبر القطاعات الاقتصادية المختلفة".

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -