أخر الاخبار

مكتب أبوظبي للصادرات يبحث مع نائب رئيس تنزانيا تعزيز التبادل التجاري

 


·       أدكس يحرص على تسخير كافة إمكانياته لوصول الصادرات الإماراتية إلى الأسواق في تنزانيا

·       تنزانيا من الأسواق الواعدة التي تتمتع بفرص استثمارية وتجارية رائدة


 بحث سعادة محمد سيف السويدي، مدير عام صندوق أبوظبي للتنمية، رئيس اللجنة التنفيذية لمكتب أبوظبي للصادرات اليوم على هامش فعاليات الدورة الثامنة للقمة العالميّة للحكومات والتي تعقد في اكسبو 2020 دبي مع وفد تنزاني برئاسة سعادة الدكتور فيليب إسدور، نائب رئيس جمهورية تنزانيا الاتحادية، تنمية العلاقات الثنائية وتطويرها. وحضر اللقاء سعادة مبروك ناصر مبروك، نائب وزير الخارجية والتعاون شرق أفريقيا والسيد خليل فاضل المنصوري، مدير عام مكتب أبوظبي للصادرات بالإنابة، حيث بحث الجانبان سبل تطوير العلاقات الثنائية بين البلدين.

 

ويرتبط صندوق أبوظبي للتنمية بشراكة استراتيجية مع القمة العالمية للحكومات منذ أكثر من 5 سنوات، إذ تساهم القمة في إيجاد رؤية مشتركة مع المؤسسات المالية والدولية، حول إيجاد حلول للتحديات الاقتصادية والتنموية التي يواجهها العالم، وتأمين مستقبل أفضل لشعوب الدول النامية.

وأعرب سعادة محمد سيف السويدي عن اهتمام مكتب أبوظبي للصادرات على تعزيز الفرص المستقبلية مع تنزانيا الاتحادية والتي من شأنها أن تسهم في زيادة حجم التبادل التجاري وتحفيز النشاط الاقتصادي.

وقال سعادته: "تشكل زيارة الوفد التنزاني أهمية كبيرة وفرصة مهمة لتوحيد الجهود مع الدول الشريكة والبحث عن فرص تجارية واعدة تخدم المصالح المشتركة بين الجانبين، وخاصة بعد الفترة الصعبة التي شهدها العالم جراء جائحة "كوفيد-19" والتي كان لها تداعيات اقتصادية سلبية وتأثيرات على حركة التجارة الدولية".

وأكد سعادته حرص "مكتب أبوظبي للصادرات" على تعزيز آليات التعاون المشتركة وتسخير الإمكانيات الداعمة لوصول الصادرات الإماراتية إلى الأسواق في تنزانيا، وبما يساهم في تحقيق مساعي دولة الإمارات الهادفة إلى ترسيخ مكانتها كواحدة من أفضل الوجهات التجارية في العالم."

من جانبه، ثمّن سعادة الدكتور فيليب إسدور، نائب رئيس جمهورية تنزانيا الاتحادية، عمق الروابط الاستراتيجية التي تجمع دولة الإمارات العربية المتحدة وتنزانيا، مؤكداً حرص بلاده على توسيع تعاونها الاقتصادي مع دولة الإمارات في مختلف المجالات". وأضاف أن العلاقات المتميزة بين البلدين ستسهم في دعم البرامج الاقتصادية والتنموية التي تضطلع بها تنزانيا، لافتاً في هذا الصدد إلى أهمية توثيق علاقات الشراكة مع "مكتب أبوظبي للصادرات" والاستفادة من الخدمات ومزايا الحلول التمويلية التي يقدمها.

وقال: السيد خليل المنصوري، "إن التعاون مع الوفد التنزاني يمثل فرصة مهمة لاستكشاف الفرص المستقبلية وفتح قنوات جديدة تسهم في تنشيط حركة التبادل التجاري وتحفيز النمو الاقتصادي، وخاصة أن دولة الإمارات تسعى إلى زيادة حصتها في السوق التنزانية كونها تعتبر من الأسواق الحيوية الواعدة في شرق أفريقيا، إلى جانب ما تتمتع به الدولة من مزايا جاذبة للاستثمار وفرص واسعة لتصدير السلع والمنتجات".

وأضاف المنصوري " التعاون مع تنزانيا يدفعنا لتسخير كافة الإمكانيات وتقديم الحلول التمويلية للشركات التي تسهم في تنمية صادراتنا الوطنية ووصولها إلى الأسواق الأفريقية بشكل عام والسوق التنزاني بشكل خاص."

كما اطلع الوفد التنزاني خلال الزيارة، على الحلول التمويلية التي يقدمها "مكتب أبوظبي للصادرات" للمشترين الخارجيين من المؤسسات والشركات الأجنبية من القطاعين العام والخاص الراغبين باستيراد سلع ومنتجات إماراتية، لتعزيز تنافسية الصادرات، وزيادة معدلاتها في الأسواق العالمية. كما تعرف الوفد على الأهداف الاستراتيجية (لأدكس) ورؤيته الرامية إلى تحقيق سياسة دولة الإمارات العربية المتحدة في تنويع واستدامة الاقتصاد الوطني.

ويدعم مكتب أبوظبي للصادرات الاقتصاد الوطني من خلال توفير الحلول التمويلية المتمثلة بتقديم التمويلات والضمانات للمستورد الخارجي بما يسهم في زيادة معدلات الصادرات الوطنية وفتح أسواق جديدة لها. كما يهدف المكتب إلى تعزيز الصادرات الوطنية وإدارة المخاطر التجارية المصاحبة لها من حيث التأخير أو عدم السداد. 

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -