أخر الاخبار

تويتر تريدها سريعة وماسك سيجعلها ماراثونية.. محاكمة صفقة الاستحواذ تدخل مرحلة جديدة



 يريد إيلون ماسك الرئيس التنفيذي لشركة تيسلا (Tesla) وقتًا للتحضير لمحاكمة بشأن انسحابه المثير للجدل من اتفاق شراء تويتر (Twitter) مقابل 44 مليار دولار، وفقا لتقرير قدّمه محاموه في محكمة ديلاوير يوم الجمعة.

ويقول فريق ماسك إن المحاكمة يجب أن تنتظر حتى العام المقبل، بينما تطلب تويتر محاكمة عاجلة وتعد لجلسة استماع في سبتمبر/أيلول 2022.

وقال ماسك "كان العامان الماضيان كابوسا مطلقا لاضطرابات سلسلة التوريد شيئًا تلو الآخر، ولم نخرج منه بعد".

وزعم محامو ماسك أن شركة تويتر قدمت "طلبًا مفاجئًا بسرعة المحاكمة بعد شهرين من التباطؤ والتعتيم"، وقالوا إن هذا هو "أحدث تكتيك لتويتر لإخفاء الحقيقة حول حسابات البريد العشوائي".

ويقول ماسك إن جلسة الاستماع العاجلة ستكون أمرا غير عادل ووسيلة للتغطية على حجم مشاكل تويتر مع الحسابات المزيفة.

وفي وقت سابق من هذا الأسبوع، رفعت تويتر دعوى قضائية ضد ماسك، زاعمة أن الرئيس التنفيذي لشركة تيسلا يبذل جهودا سيئة النية للتراجع عن الصفقة.

وجادل محامو ماسك بأن محاكمة قضية صفقة معقدة معطلة في غضون 5 إلى 6 أشهر "سيكون إنجازا استثنائيا"، وقالوا إن "إجراء المحاكمة في فبراير/شباط 2023 سيوازن بين مصالح الطرفين والمحكمة".

وكانت تويتر تسعى لعقد جلسة استماع في غضون 60 يومًا تقريبًا.

فهل تكون محاكمة تويتر وماسك اختبارا حقيقيا للنظام القضائي في مواجهة قوى التقنية؟

المصدر : سي إن بي سي
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -