أخر الاخبار

11.7% معدل نمو سوق الأمن السيبراني في الشرق الأوسط


 

أكد خبير تقني، على أهمية تطوير البنية التحتية الحيوية بمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، لتكون أكثر تنبؤية واستجابة للمتغيرات في المشهد الأمني السيبراني؛ وذلك بالاستفادة من معلومات استخبارات التهديدات الإلكترونية؛ لتقليل الهجمات الإلكترونية، وزيادة المرونة الإلكترونية، وتفعيل الذكاء التقنيّ؛ لتسريع اكتشاف التهديدات، والاستجابة للحوادث.
جاء ذلك في تصريحات لـ وائل جابر، نائب الرئيس للتقنية والخدمات والقنوات بشركة "سايبر نايت" CyberKnight، الراعي الماسي لمؤتمر فيرتشوبورت (VirtuPort) لأمن المعلومات بمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا 2022،  قبيل انعقاد النسخة العاشرة من المؤتمر، والذي تستضيفه مدينة الرياض، يومي 6 و7 سبتمبر المقبل.
وقال جابر: "إن منطقة الشرق الأوسط تواجه تحديات تهدّد البُنى التحتية، أولها: أن تلك البُنى مفتوحة على نطاق واسع من منظور إذن الوصول؛ ونقص المهارات
الإلكترونية، مما يتسبب في ضعف اكتشاف التهديدات والاستجابة للحوادث؛ ولذلك تحتاج الشركات إلى النظر في الرؤية الموحدة عبر جميع ضوابط الأمان؛ للاستفادة من الذكاء الاصطناعي، وتطبيق الأتمتة؛ لتسريع التخفيف، والاستجابة للحوادث.
وحول أكثر قطاعات البنية التحتية تعرضًا للهجمات السيبرانية، أوضح أن قطاعات النفط، والغاز، والطاقة، والرعاية الصحية، والخدمات المصرفية، والنقل، والاتصالات، وصناعات الأغذية، تمثل قطاعات حيوية ومهمة جداً لأي دولة، مبينًا أن الشبكات الرقمية للخدمات المتكاملة في بعض هذه القطاعات تعاني من ضعف بالغ.
وأعرب عن اعتقاده بأن هناك بعض العمل الذي يتعيّن القيام به خاصة في قطاعات الرعاية الصحية، والأغذية، والنقل، وهي قطاعات حيوية ستؤثر بشكل مباشر على حياة الناس إذا تعرض أي قطاع منها لهجوم إلكتروني كبير، مما يؤدي إلى نقص كبير في إمدادات الغذاء، وتعطيل وشلّ النقل المحلي أو خدمات الطيران، أو حتى التسبب في وفاة الناس في الحالات التي لا تعمل فيها الأجهزة الطبية في المستشفيات".
وبشأن حجم سوق الأمن السيبراني في الشرق الأوسط، توقّع جابر أن ينمو سوق الأمن السيبراني في المنطقة بمعدل نمو سنوي مركب يبلغ 11.7٪ ، وأن تبلغ قيمته 13.78 مليار دولار بحلول عام 2023.
وأضاف: "أما عن السعودية التي تملك أكبر حصة في السوق، والتي بلغت قيمة سوق الأمن السيبراني فيها 3.6 مليار دولار أمريكي في عام 2020، فمن المتوقع أن ينمو السوق بمعدل نمو سنوي مركب نسبته 17.98٪ ليصل إلى 9.8 مليار دولار بحلول عام 2026، وفقًا لدراسات أبحاث السوق الحديثة".فظ الترجمة
وشّدد على أن السعودية قطعت أشواطًا كبيرة في التحول الرقمي؛ مما جعلها تتبوأ المرتبة الثانية عالميًا بين دول مجموعة العشرين في تقرير التنافسية الرقمية لعام 2021، وتحتل المرتبة الـ14 عالميًا في مؤشر الأمن السيبراني الوطني لعام 2022.
والجدير بالذكر أن مؤتمر أمن المعلومات لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا يعدّ أحد أهم مؤتمرات الأمن السيبراني التي تستهدف المتخصصين والقادة في هذا المجال للسماح لهم بالتعلم والمساهمة ومشاركة خبراتهم ومعارفهم مما يسهم في تعزيز نمو القطاع في المنطقة.
للتسجيل في المؤتمر: https://register.menaisc.com/user-registration/register
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -