7 خبيرات يُثرين جلسات مؤتمر "فيرتشوبورت" لأمن المعلومات

أخر الاخبار

7 خبيرات يُثرين جلسات مؤتمر "فيرتشوبورت" لأمن المعلومات

 


تثري النساء فعاليات النسخة العاشرة من مؤتمر "فيرتشوبورت" (VirtuPort)  لحلول أمن المعلومات في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا (MENAISC 2022) في دورته العاشرة يومي  6 و7 سبتمبر المقبل بالرياض، بمشاركة فعّالة، ومناقشة موضوعات عدة في مجال الأمن السيبراني وتقنية المعلومات، وذلك في إطار دعم المرأة، وتمكينها من الريادة التقنية، ورفع نسبة مشاركتها في مجال الأمن السيبراني.

 

وخلال فعاليات النسخة العاشرة من المؤتمر -الذي يُعقد تحت عنوان: "الاندماج السيبراني.. تقارب المعلومات السيبرانية الاستباقية: البنية التحتية الحساسة لتقنية المعلومات، والتقنيات التشغيلية، وإنترنت الأشياء"- ستعتلي 7 خبيرات منصة المؤتمر متحدثات، حيث ستتحدث رشا أبو السعود -مديرة أمن المعلومات في البنك الأهلي السعودي، والخبيرة في الأمن والاحتيال السيبراني وحماية المعلومات والخصوصية وتكنولوجيا المعلومات واستمرارية الأعمال ومخاطر التكنولوجيا- في كلمتها عن السعي نحو عقلية متطورة في الأمن السيبراني.

 

وستناقش فاطمة التركستاني -مديرة تمكين الأمن السيبراني بشركة الاتصالات السعودية- عن "بناء ثقافة الأمن السيبراني وتمكين الموظفين باعتبارهم خط الدفاع الأول"، في حين ستشارك دعاء عبود -مديرة البيئة الرقمية بوزارة الشؤون البلدية والقروية، وخبيرة في التحول الرقمي والابتكار الرقمي والذكاء الاصطناعي وإدارة المخاطر- في جلسة نقاشية عن "صياغة تحول رقمي آمن يمكّن المدن الذكية والاقتصادات الرقمية".

 

أما وسام الزامل -رئيسة الأمن السيبراني فيCNTXT، والخبيرة في مجالات الحوكمة والامتثال وسلسلة التوريد التي تغطي أرامكو السعودية ومكاتبها الدولية- فستناقش "إعادة التفكير في نموذج الأمن السيبراني الحالي في عالم مدعوم بالتقنيات الرقمية والناشئة والتحول إلى السحابة"، في حين ستشارك هنا الزهراني -خبيرة استخبارات التهديدات والطب الشرعي الرقمي والاستجابة للحوادث- في حلقة نقاشية عن "الحرب الإلكترونية وتأثيرها على البنية التحتية الحساسة"، وستشارك لميحة، مديرة تطوير الأعمال الإقليمي في السعودية، من شركة في تقديم ورشة عمل عن "الوعي الأمني والاستجابة التلقائية للتصيّد الاحتيالي وأثرهما في تحويل سلوك المستخدم النهائي".

 

وأكد المهندس سمير عمر -الرئيس التنفيذي لمؤتمر " فيرتشبورت " لحلول أمن المعلومات في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا (MENAISC 2022)- الحرص على مشاركة المرأة في المؤتمر، وذلك في إطار دعمها، وتمكينها في مجال الأمن السيبراني، بما يتماشى مع رؤية 2030، الرامية لتمكين المرأة السعودية؛ من خلال تفعيل دورها القيادي والأساسي في سوق العمل، مشيرًا إلى أن هذه ليست المرة الأولى التي تشارك فيها المرأة في فعاليات المؤتمر.

 

وقال: "إن المرأة على المستوى الدولي تستحوذ على نسبة قليلة في وظائف الأمن السيبراني مقارنة بالرجل، حيث أظهرت دراسة القوى العاملة في أمن المعلومات العالمية التي أجرتها شركة (ISC) ومركز الأمان والتعليم السيبراني التابع لها، أن النساء يمثلن 24% من القوى العاملة في الأمن السيبراني عالميًّا، مقارنة بـ11% عام 2017".

 

وأشار عمر في هذا الصدد إلى المبادرة التي أطلقها ولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير: محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، عام 2020؛ لتمكين المرأة في الأمن السيبراني، والتي تسعى إلى تأهيل المرأة وتمكينها من خلال العمل والقيادة في مجال الأمن السيبراني، وتقليص الفجوة بين الجنسين في الوظائف السيبرانية، موضحًا أن مشاركتها في المؤتمر تتماشى مع هذه المبادرة.

 

يُذكر أن مؤتمر أمن المعلومات لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا يعدّ أحد أهم مؤتمرات الأمن السيبراني التي تستهدف المتخصصين والقادة في هذا المجال؛ للسماح لهم بالتعلم، والمساهمة، ومشاركة خبراتهم، ومعارفهم؛ مما يسهم في تعزيز نمو القطاع في المنطقة.

ويمكن للمهتمين بالقطاع التقني التسجيل في المؤتمر والحضور مجانا من خلال الرابط التالي:  https://register.menaisc.com/user-registration/register

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -