"ويلو" و "بوروسيا دورتموند" يوسعان نطاق شراكاتهما

أخر الاخبار

"ويلو" و "بوروسيا دورتموند" يوسعان نطاق شراكاتهما

 


"ويلو" شريكاً رئيسياً لـ "بوروسيا دورتموند" لغاية 2026 وشريكاً مستداماً للنادي العريق بدءً من 2023


أعلنت المجموعة التكنولوجية متعددة الجنسيات "ويلو" ونادي "بوروسيا دورتموند" لكرة القدم توسيع نطاق شراكتها، وتمديد عقد الشراكة الرئيسية الحالية حتى عام 2026. كما اتفق الجانبان على أن تصبح "ويلو" شريكاً مستداماً للنادي العريق بدءً من العام القادم.

وتمتد الشراكة لفترة مبدئية تبلغ ثلاث سنوات، وتتولى بموجبها "ويلو" دعم نادي "بوروسيا دورتموند" في الحد من بصمته الكربونية، إلى جانب مجالات أخرى. كما تتضمن الشراكة التعاون في العديد من المشاريع حول العالم لتعزيز الاستخدام المستدام لمصادر الطاقة، وذلك تماشياً مع التزام كلا الطرفين بمستهدفات التنمية المستدامة في أنشطتهم التجارية، فضلاً عن مشاركتهما في المشاريع الإنسانية حول العالم، بما فيها التبرع بنظم معالجة المياه المتنقلة (PAUL) لأهداف غير ربحية.

وقال أوليفر هيرميس، الرئيس والرئيس التنفيذي لمجموعة "ويلو": "نؤكد دوماً على ضرورة التفكير والعمل بمنهجية مستدامة، حيث تعدّ حماية المناخ محوراً رئيسياً ضمن الثقافة المؤسسية للشركة."

ومن جهته، قال كارستن كريمر، المدير التنفيذي لـ "بوروسيا دورتموند": "تجمعنا شراكةٌ وثيقة مع "ويلو" منذ أكثر من عشر سنوات، ونتطلع قدماً لتعزيز تعاوننا لتحقيق مستهدفات ومساعي أكثر أهمية، كالحد من البصمة الكربونية، والعمل يداً بيد للإيفاء بمسؤوليتنا المجتمعية."

والجدير ذكره أن "ويلو" تعد الشريك الرئيسي لنادي "بوروسيا دورتموند" منذ العام 2011. وطوال مدة شراكتهما، تجاوز نطاق تعاون الطرفين كرة القدم، حيث امتد ليشمل تسخير الجهود في حماية المناخ، كما هو الحال مع حملة زراعة الأشجار في تنزانيا.

وأضاف هيرميس: يجسد شعارا " Echte Liebe and Pioneering for You" الشراكة بين مؤسسةٍ ذات إرث عريق في كرة القدم، وشركةٍ رائدة في ابتكار أحدث الحلول لأبرز التحديات التي تواجهنا."

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -