"تريمبل" تمضي قدماً نحو صافي انبعاثات صفري وتتبنى أهدافاً جديدة في أحدث تقاريرها للاستدامة

أخر الاخبار

"تريمبل" تمضي قدماً نحو صافي انبعاثات صفري وتتبنى أهدافاً جديدة في أحدث تقاريرها للاستدامة

 


·       الاستراتيجيات والأهداف الجديدة للشركة تتماشى مع اتفاقية باريس التي تهدف إلى الحد من الانبعاثات وتحقيق صافي انبعاثات الصفري

·       تسريع جهود مكافحة تغير المناخ وبناء مستقبل أفضل للمجتمعات على رأس أولويات الشركة

 

أصدرت "تريمبل" (Trimble)، إحدى الشركات الرائدة في مجال تكنولوجيا الإنشاءات والمدرجة في بورصة ناسداك تحت الرمز (NASDAQ: TRMB)، مؤخراً، تقريرها حول الاستدامة للعام 2021. ويحدد التقرير أهداف الشركة لخفض انبعاثات غازات الدفيئة وتحقيق صافي انبعاثات صفري مستقبلاً. وشهد هذا العام اعتماد أهداف الشركة الخاصة بخفض الانبعاثات والتي تم تقديمها إلى "مبادرة الأهداف المستندة إلى العلم" (Science Based Targets).

ويسلط تقرير الاستدامة الضوء على جهود الشركة وإنجازاتها على صعيد الحوكمة البيئية والاجتماعية والمؤسسية، ويؤكد على التزامها بالاستدامة وتوفير الحلول الصناعية للمستخدم النهائي، وجهودها في إطار العمل الخيري المجتمعي من خلال "صندوق مؤسسة تريمبل" (Trimble Foundation Fund)، وإشراك الموظفين وتطوير قدراتهم، إلى جانب مبادرات التنوع والمساواة والشمول.

ويُلاحظ أيضاً أنه تم إدراج لوائح جديدة نتيجة للتركيز الحكومي المتزايد على تقليل آثار التغير المناخي في الشرق الأوسط، وهو ما قد يؤدي إلى حدوث تأخير في تنفيذ المشاريع. وفي هذا الصدد، يُظهر التقرير كيفية استخدام حلول "تريمبل" لتطوير المشاريع بشكل مستدام وضمان إنجازها في الوقت المحدد. كما يؤكد التقرير على التزام شركة "تريمبل" بدعم معايير بناء مستدامة وإعطاء الأولوية لاستخدام التكنولوجيا الإنشائية في هذا القطاع، واكتسب هذا التوجه زخماً أكبر بعد الموافقة على طلب "تريمبل" المقدم لـ "مبادرة الأهداف المستندة إلى العلم" هذا العام. وتعزز هذه الحلول عملية خفض الانبعاثات في جميع العمليات التشغيلية وسلسلة القيمة لشركة "تريمبل"، وتسرع وتيرة جهود الشركة لمواجهة تغير المناخ في منطقة الشرق الأوسط والعالم.  

وقال بول واليت، المدير الإقليمي لشركة "تريمبل سوليوشنز" في الشرق الأوسط والهند: "ساعدت حلولنا المتخصصة الشركات على تحقيق تقدم ملموس في مجال مكافحة تغير المناخ منذ العام 1978، والحد من تأثير الأنشطة التشغيلية  على البيئة. وتعد منطقة الشرق الأوسط واحدة من أكثر المناطق عرضة لتغير المناخ، وقد يمثل قطاع البناء والإنشاءات أحد العوامل الرئيسة في هذه الظاهرة. ونظراً لتزايد الحاجة للحلول المستدامة في منطقة الشرق الأوسط، فإننا نواصل التزامنا بتسريع العمل للاستفادة من فرص حماية البيئة وجعل المجتمع أكثر مرونة وإنتاجية وترابطاً. ويوضح تقريرنا للاستدامة تفاصيل هذه الرؤية، بالإضافة إلى حلولنا التي تلبي أعلى معايير الاستدامة وتساهم في تطوير مشاريع مستدامة."   

وتم تطوير حلول "تريمبل" المتكاملة للمساعدة على تقليل استهلاك الوقود، وتخفيض انبعاثات الغازات الدفيئة، وتحسين الكفاءة والدقة والموثوقية للمعدات الثقيلة الخاصة بأعمال التربة، مما يؤدي إلى إنجاز المهام بشكل أسرع.

وطرحت "تريمبل" مؤخراً أحدث نسخ من حلولها البرمجية "تكلا" (Tekla®) والخاصة بنمذجة المباني والهندسة الإنشائية وإدارة تصنيع الفولاذ، والتي تشمل: "تكلا ستركتشرز 2022" (Tekla Structures 2022)، و"تكلا ستركتشرال ديزاينر 2022" (Tekla Structural Designer 2022)، و"تكلا تيدز 2022" (Tekla Tedds 2022)، و"تكلا باورفاب 2022" (Tekla PowerFab 2022). وتماشياً مع التزام "تريمبل" بضمان استدامة سير العمل، يوفر "تكلا ستركتشرال ديزاينر 2022" وظيفة ديناميكية مدمجة لحساب الكربون في كل من مراحل التصميم والعمليات التفصيلية، وذلك من خلال الأداة المُدمجة لحساب الكربون (Embodied Carbon Calculator)، والتي تتيح للمهندسين الإنشائيين أداة مرئية وديناميكية لمقارنة مختلف خيارات التصميم وأحمال الكربون الخاصة بها. ومن خلال إدخال ممارسات الاستدامة في عمليات التصميم، تضع "تريمبل" الأساس لتحقيق مستقبل حيادي الكربون عبر كافة مشاريعها لتعزيز الاستدامة ضمن قطاع الإنشاءات.

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -