تعلن مؤسسة Foundation S عن طموحاتها وأهدافها المتجددة وتفتح المجال أمام تقديم مقترحات جديدة في مواجهة سرطان الأطفال من خلال برنامج "الأطفال متساوون في الأهمية" My Child Matters

أخر الاخبار

تعلن مؤسسة Foundation S عن طموحاتها وأهدافها المتجددة وتفتح المجال أمام تقديم مقترحات جديدة في مواجهة سرطان الأطفال من خلال برنامج "الأطفال متساوون في الأهمية" My Child Matters

 


·       أطلقت مؤسسة Foundation S ، الفرع الخيري الجديد لشركة سانوفي ، خلال  مؤتمر الجمعية الدولية لأورام الأطفال SIOP 2020، دعوة لتقديم مقترحات جديدة بالإضافة إلى توفير منصة للبيانات بهدف التواصل والمساهمة في تنمية وصقل مهارات العاملين في مجال الرعاية الصحية في مكافحة سرطان الأطفال في البلدان المنخفضة والمتوسطة الدخل

·       نجح برنامج MCM حتى الآن في دعم 83 مشروعاً ومساعدة أكثر من 120000 ألف طفل وتدريب 30000 متخصص في مجال الرعاية الصحية والمساهمة بشكلٍ فعال في زيادة معدلات النجاة والبقاء على قيد الحياة

·       توفر هذه المبادرة الدعم لتحقيق أهداف منظمة الصحة العالمية في زيادة معدلات البقاء على قيد الحياة بنسبة 60٪ لجميع الأطفال المصابين بالسرطان بحلول العام 2030

 

 أعلنت مؤسسة  Foundation S - The Sanofi Collective عن إطلاق "دعوة لتقديم مقترحات"، مخصصة لبرنامجها "الأطفال متساوون في الأهمية" My Child Matters، والذي يهدف إلى مكافحة سرطان الأطفال في البلدان المنخفضة والمتوسطة الدخل والمساهمة في تحقيق المساواة في مجال الصحة بين الأطفال. وجاء هذا الإعلان خلال المؤتمر السنوي الرابع والخمسين للجمعية الدولية لأورام الأطفال SIOP، الذي عُقد في برشلونة في إسبانيا خلال الفترة الممتدة من 28 سبتمبر إلى 1 أكتوبر 2022.

فانينا لوران ليدرو

المدير العام لمؤسسة Foundation S – The Sanofi Collective

"نفقد كل ثلاث دقائق طفلاً بسبب مرض السرطان، ويعاني الناس الذين يعيشون في البلدان المنخفضة والمتوسطة الدخل، من عدم توفر فرص العلاج والشفاء نفسها مقارنةً بباقي الدول. ونتطلع من خلال برنامج" الأطفال متساوون في الأهمية"، إلى القيام بدورٍ فعال ودعم طموحات منظمة الصحة العالمية، التي تسعى إلى زيادة معدلات البقاء على قيد الحياة بنسبة 60٪ لجميع الأطفال المصابين بالسرطان بحلول العام 2030".

مبادرة "الأطفال متساوون في الأهمية" MCM

تم إطلاق برنامج "الأطفال متساوون في الأهمية" MCM في العام 2005 من قبل من قبل هيأتها السابقة غير الهادفة للربح ، بهدف توفير الدعم المالي والمساعدة من قبل خبراء دوليين والتشبيك ومشاركة التجارب، بالإضافة إلى المراجعات السنوية من قبل مرشدين للفرق العاملة في طب أورام الأطفال في البلدان المنخفضة والمتوسطة الدخل.

كما أن برنامج MCM، هو ثمرة تعاون مع شركاء، مثل المجموعة الفرنسية الأفريقية لطب أورام الأطفال (GFAOP) والجمعية الدولية لأورام الأطفال (SIOP)، والعديد من المنظمات والهيئات غير الحكومية، وخبراء من مختلف المستشفيات في جميع أنحاء العالم، وكذلك مؤسسات السرطان الأخرى.

نجح برنامج MCM، منذ العام 2005، في توفير الدعم لنحو 51 مستشفى ومؤسسة وهيئة غير حكومية في 33 دولة، ومساعدة أكثر من    120000 ألف طفل، وتدريب أكثر من 30000 ألف من أخصائيي الرعاية الصحية، حيث ساهم في زيادة معدلات البقاء على قيد الحياة بشكلٍ كبير.

الأهداف المتجددة ومنصة البيانات المفتوحة

يهدف إطلاق مؤسسة Foundation S الجديدة، إلى استمرارية إرث برنامج MCM وتعزيز تأثير هذا البرنامج من خلال تحقيق أنشطة ومبادرات مستدامة في البلدان الأكثر تضرراً من سرطان الأطفال. إذ تعاني مناطق جنوب الصحراء الكبرى الأفريقية، من أن غالباً ما يؤدي سرطان الأطفال إلى الموت، حيث تقل معدلات البقاء على قيد الحياة عن 20٪ (بينما في الولايات المتحدة والدول المتقدمة الأخرى، فإن 80٪ من الأطفال المصابين بالسرطان تُكتب لهم النجاة ويواصلون حياتهم).

وتتطلع مؤسسة Foundation S ، إلى استهداف الأطفال بشكلٍ مباشر بالإضافة إلى دعم أسرهم وتعزيز بناء القدرات من خلال تدريب وتأهيل المتخصصين في مجال الرعاية الصحية. هذا إلى جانب تركيزها على زيادة مستوى الوعي في المجتمع المدني وبين صانعي السياسات للمساعدة في تقليل الفجوة فيما يتعلق بفرص الوصول إلى الرعاية الصحية بين البلدان المتقدمة والبلدان النامية، حيث لا يزال علم أورام الأطفال في مرحلة ناشئة. وتطمح المؤسسة بالإرتقاء ببرنامج MCM إلى مستويات جديدة من خلال إتاحة الفرصة لبناء زخم وقوة دفع جديدة بين الدول حول مثل هذه المبادرات التي تعمل على محاربة سرطان الأطفال، الأمر الذي يتيح الفرصة لتبادل التجارب والأفكار على نحو نشط وبشكلٍ فعال.

البروفيسور إريك بوفيه

أستاذ فخري في طب الأطفال في تورونتو كندا، الرئيس المنتخب السابق للجمعية الدولية لأورام الأطفال (SIOP ورئيس لجنة الخبراء لبرنامج MCM

 

"لا يقتصر برنامج MCM على تلقي الأموال، بل إنه يتيح أيضاً الفرصة للفرق بتحقيق النمو وتقديم رعاية أفضل للأطفال المصابين بالسرطان وأسرهم، وتحقيق نتائج ملموسة واكتساب المصداقية مع الجهات الفاعلة الأخرى. ويمكن العمل على حل المشكلات المحيطة بسرطان الأطفال، وسيساهم تعزيز التدريب والرعاية الخاصة بسرطان الأطفال، في تحسين نظام الرعاية الصحية بأكمله. وسيتم اختيار المشاريع والمقترحات المقدمة لبرنامج MCM من قبل لجنة توجيهية ومجموعة من أطباء أورام الأطفال من البلدان المرتفعة والمنخفضة الدخل، الذين عملوا في هذه الدول وبالتالي يمكنهم تقييم ما إذا كان الاقتراح ملائماً ومجدياً".

 

وأعلنت مؤسسة Foundation S ، في إطارجهودها لتحقيق طموحاتها، إطلاق منصة البيانات المفتوحة، التي تتضمن كافة مشاريع برنامج MCM (الصفحة الرئيسية- مؤسسة Sopendatasoft.com)، وذلك بهدف دعم مجالات التواصل بين جميع أصحاب المصلحة الذين يكافحون سرطان الأطفال بالإضافة إلى سهولة الوصول إلى الفرق متعددة التخصصات المجتمعة لمكافحة سرطان الأطفال. وتتضمن منصة MCM، خريطة تفاعلية توضح جميع المشاريع المدعومة من قبل مؤسسة Foundation S. وتطمح المؤسسة إلى دمج جميع المشاريع والمقترحات الجديدة المختارة لبرنامج MCM، الأمر الذي من شأنه أن يعزز فرص التشبيك والتعاون وصقل مهارات الفرق.

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -